في اطار الشراكة المجتمعية بين جامعة الرازي و العديد من منظمات المجتمع تحقيقا لاهداف الجامعة في خدمة المجتمع

نظم ائتلاف شركاء السلام والإغاثة والتنمية اللقاء التنسيقي مع عدد من منظمات المجتمع المدني وذلك في إطار الحملة الوطنية الشاملة لمكافحة #الكوليرا تحت اشراف امانة العاصمة وبالتعاون مع #جامعة_الرازي ومركز منارات ،

وقد دشن ائتلاف شركاء السلام والإغاثة والتنمية يوم أمس الخميس الموافق 17 / 11 / 2016 م الحملة الوطنية الشاملة في امانة العاصمة بحضور 94 منظمة محلية ودولية وبمشاركة عدد من المشاركين من الشباب الناشطين وذلك كمرحلة أولى يليها بقية محافظات الجمهورية وذلك لمكافحة وباء الكوليرا والنظافة والصحة العامة.
كما حضر اللقاء مدير عام مكتب الشئون الاجتماعية والعمل في امانة العاصمة ومدير عام مكتب البيئة في امانة العاصمة وعددا من المسؤولين من الجهات الحكومية المعنية بالحملة والمنظمات الدولية والمحلية والناشطين والشباب.

وحيث تمثل الحملة سابقة من نوعها في اعمال منظمات المجتمع المدني بتنظيم آلية لمكافحة مرض الكوليرا والصحة العامة على مستوى جميع المديريات بانحاء الجمهورية اليمنية .

وقد تم افتتاح اللقاء التنسيقي بالسلام الجمهوري ثم ايات من الذكر الحكيم تلاها احد المشاركين في اللقاء تلا ذلك كلمة ترحيبية ألقاها أمين عام ائتلاف شركاء السلام والاغاثة والتنمية الدكتور حمير الحربي رحب فيها بالضيوف والحاضرين وممثلين منظمات المجتمع المدني المشاركين في اللقاء

ثم قام رئيس الائتلاف د. احمد ادريس باستعراض وطرح الخطة التنسيقية لحملة النظافة ومكافحة الأمراض والأوبئة ومنها وباء الكوليرا والية تنظيم العمل في المؤسسات والمنظمات الاعضاء والاستراتيجية المستقبلية في تنفيذ البرنامج الشامل لمكافحة المرض ومحاصرته في عموم محافظات الجهمورية وذلك بوضع استراتيجية لتوحيد وتنظيم اعمال منظمات المجتمع المدني في اطار النطاق الجغرافي لكل مؤسسة وبحيث يحقق ذلك ضمانا لتغطية كافة المديريات وبما يحقق المشاركة الكاملة والشاملة والعادلة وعدم ازدواجية الانشطة او حرمان العديد من المديريات ممن لا تتواجد فيها المنظمات او المبادرات وذلك وفق معايير ومواصفات فنية ووقائية موحدة تم طرحها لمنظمات المجتمع المدني المشاركة تشارك فيها الجهات ذات العلاقة كما تطرق الدكتور إدريس في كلمته لتوضيح مسيرة شركاء السلام والإنجازات التي نفذها الائتلاف في مسيرة السلام.

بعد ذلك القى نائب رئيس جامعة الرازي الدكتور عبدالوهاب الكحلاني كلمة توجيهية وضح فيها أهمية تكاتف الجهود والطاقات في سبيل دعم مناشط وبرامج الاعمال الخيرية مقدما الشكر والتقدير للقائمين على الحملة الوطنية ورعاتها مؤكدا بأن الجامعة ستظل داعمة لمثل هذه المبادرات والبرامج التي تخدم المجتمع .

وفي سياق البرنامج التنسيقي تحدث الاستاذ جمال جحيش مدير عام البيئة بأمانة العاصمة في كلمته أوضح فيها استعدادهم وتفاعلهم للمشاركة في هذه الحملة عبر تفعيل وتوظيف كافة الامكانات لمكافحة المرض والاوبئة وتنفيذ برنامج النظافة الشاملة .

كما القاء مدير عام الشؤون الاجتماعية والعمل الأستاذ / مجيب الفاتش كلمة نوه فيها الى دور منظمات المجتمع المدني خاصة في هذه الفترة التي تمر بها البلاد واهمية الصلوع بدورها في جميع المجالات مباركا هذه الخطوات العملية في تنظيم وادارة وتوجيه اعمال المنظمات.

وقبل نهاية اللقاء تم تكريم سفراء السلام وخاصة الذي كانت لهم بصمات ملموسة في عملية السلام ومنها مركز منارات وجامعة الرازي ومنظمة وهج الحياة، كما تم تكريم شخصيات وطنية برزت في الساحة في جانب السلام وخاصة سفراء السلام في محافظة اب وقيادات فرع شركاء السلام بمحافظة اب لتصدرهم المركز الاول في المحافظات برعاية الشيخ المهندس عبد الجبار السالمي ونيابة عن الشباب والمبادرات المتمثلة بسفير السلام الشاب مفيد ال القاسم وعن وثيقة السلام والدولة المدنية المهندس ابو فضل محمد سعد الزوبة.

وفي الاخير اختتم اللقاء بفتح المشاركات والاستماع إلى المقترحات من قبل المشاركين حيث قام عدد من المشاركين بطرح روئ ومقترحات من شأنها تساعد على نجاح الحملة تلا ذلك تشكيل اللجان المحلية للمديريات بمنظمومة العمل المؤسسي وتشبيك الجهات الرسمية مع المنظمات والشباب في الية واحدة وموجههة تدشن اول مشاريعها في برنامجي النظافة الشاملة ومكافحة الكوليرا والامراض المعدية والاوبئة انطلاقا من امانة العاصمة تليها جميع محافظات الجمهورية اليمنية .